التصنيفات
كتب تعليم الموسيقى مقالات عن الكمان

تحميل كتاب مدرسة الكمان الشرقية للمؤلف أميل غصن تعليم العزف على الة الكمان بشكل إحترافي

تعلم العزف على الة الكمان بشكل إحترافي بواسطة كتاب اميل غصن لتعليم الكمان {مدرسة الكمان الشرقيه} كتاب جميل جدا وتمنياتي لكم بالتوفيق…

تعلم العزف على الة الكمان بشكل إحترافي بواسطة كتاب اميل غصن لتعليم الكمان {مدرسة الكمان الشرقيه} كتاب جميل جدا وتمنياتي لكم بالتوفيق.

متابعين الكرام محبي آلة الكمان نستعرض عليكم قراءة كتاب مدرسة الكمان الشرقية الجزء الأول أونلاين و باقي الأجزاء ستجدهم اسفل الكتاب الالكتروني. 

كلمة المؤلف كانت نهضة الموسيقى الشرقية ولم تزل بأمس الحاجة إلى مناهج فنية حديثة باللغة العربية لدراسة العزف على مختلف الآلات الشرقية والغربية . ولما كانت آلة الكمات عامة رئيسياً مهماً في الحركات الموسيقية المالية فقد أخذت .

تلعب دوراً كبيراً فعالاً في الموسيقى الشرقية ، وقد رأيت رغبة مني في رفع مستوى العزف على الآلة وخصوصاً من الناحية التقنية ان اضع منهاجا حديثا يحرو آلة الكاته من النظم الأفرادية الخاصة التي تسود اليوم جو التعليم على الكمان . |

والطالب الذي يباشر دراسة الكمان دراسة غير مينية ومرتكزة على اسلوب تعليمي منظم ومنهاج تدرجي متين يتفق واصول التربية العالمية والعملية يسبح من الصعب عليه فيا بعد تصحيح اخطائه الفنية التي تأصلت فيه ، هذا من جرة ، أما من جهة انة فان الطالب التي يرغب من عدانته في عزف الموسيقى الشرقية والمقامات العربية المركبة من ارباع الأصوات لا يجد في مناهج الكيان الغربي ما يوصله إلى ذلك فيضطر الى دراسة هذا المنهاج كا رفع للموسيقى العربية فقط ومن هنا يفند أسلوب العزف الشرقي المميز وبا غربا عن أجواء البيئة الشرقية ، ذلك ان الموسيقي ليست وجودا علياً وفنياً مستقلاً عن الروحية والذهنية العربية ، ب ل هي جزء مقيم الاحاسيس هذه الروحية في الوجدان والقلب بمثابة الدم في العروق .

مدرسة الكمان الشرقيه


فمن الواجب اذا المحافظة عليها وصيانتها وحفظها ومباغة منهج علمي محدد لها ماشي الموسيقى الغربية واستيعاب وسائلها العالية ولكن دون الاساءة إلى وضعها الشرق الأصيل .

ولا كان الهدف من قيامي بهذا الجهد الموسيقي وتقديم هذا المنهاج التعليمي هو حاجة الموسيقى الشرقية إلى هذا القرب من العمل الفني المتين المبني على اصول وقواعد منهجية مجددة ، فقد اعتبرت ماراتي هذه رسالة مقدسة راجية لخدمة مومبقاء الحبيبة واجيالنا الفنية الصاعدة .

ا ما توخيت في هذا المنهاج التدرج المنظم في التمارين بحيث يتاح للطالب أن يشعن بتقدمة التواصل تبندفع في سبيل المزيد من التحصيل العلي الفني . 


ولا يسعني في نهاية هذه المقدمة الا ان اتقدم بالشكر الجزيل من الجنة الفنية التي تشكلت في المعهد الموسيقي الوطني اللبناني الدراسة مدى أهمية وجود هذا الكتاب .

كما أني أرى من واجي أن أتقدم بالشكر المسبق للمسؤولين في وزارة التربية الوطنية الذين رعون الحركة الفنية ويعملون على انتشارها وازدهارها ومنهم على الأخص الأستاذ عبد الرزون فضل الله ونيس مصلحة الشؤون الثقافية والفنون الجميلة الذي لا يوفر جهداً في عنابته بالفن وتشجيع الفنانين وآمل أن يكون ه ذا المنهاج الجديد الجامع مؤدياً للرسالة التي ننشدها جميعاً في المعاهد ومختلف الأوساط الموسيقية العامة والله ولي التوفيق . اميل غصن

تحميل الكتاب الجزء الأول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *