التصنيفات
كتب تعليم الموسيقى

تحميل كتاب مجموعة قطع موسيقية شرقية تأليف الأستاذ توفيق فتح الله الصباغ

يشتمل هذا الكتاب على مجموعة من القطع الموسيقية الرائعة والمبدعة، يقودها المؤلف ويشرحها ويتحدث ويعلق عليها بشكل أدبي وعاطفة جياشة، ويحاول إيصال الكثير مما تحمله هذه القطع إلى القارئ عبر قنوات المشاعر والعاطفة.

يشتمل هذا الكتاب على مجموعة من القطع الموسيقية الرائعة والمبدعة، يقودها المؤلف ويشرحها ويتحدث ويعلق عليها بشكل أدبي وعاطفة جياشة، ويحاول إيصال الكثير مما تحمله هذه القطع إلى القارئ عبر قنوات المشاعر والعاطفة.

تحميل وقراءة كتاب مجموعة قطع موسيقية شرقية بصيغة pdf مجانا بروابط مباشرة وأسماء عربية ضمن تصنيف كتب تعليم الموسيقى. كتب pdf أفضل وأكبر مكتبة تحميل وقراءة كتب إلكترونية عربية مجانا.

يشتمل هذا الكتاب على مجموعة من القطع الموسيقية الرائعة والمبدعة، يقودها المؤلف ويشرحها ويتحدث ويعلق عليها بشكل أدبي وعاطفة جياشة، ويحاول إيصال الكثير مما تحمله هذه القطع إلى القارئ عبر قنوات المشاعر والعاطفة.
كتاب مجموعة قطع موسيقية شرقية

نبدة عن الموسيقار توفيق الصباغ

الموسيقار توفيق فتح الله الصباغ الملقب بملك ” آلة الكمان ” . ولد في مدينة حلب عام 1892

  • – أحد من الأعلام الموسيقيين المبدعين الذين يزخر القرن الماضي بهم .
  • – شكل علامة فارقة في ثقافته الموسيقية التي وظفها في تعديل السلم الموسيقي ، إنه الموسيقار ” توفيق فتح الله الصباغ ” الذي شارك في أول مؤتمر للموسيقا العربية بالقاهرة عام 1932 ،
  • – تلقى علومه في مدرسة الروم الكاثوليك ، فأجاد اللغتين العربية والفرنسية والخط والموسيقا اليونانية . – عام 1912 غادر حلب وتنقل بين مصر والسودان ، ثم عاد إلى حلب عام .1921
  • – عام 1924 انتقل إلى دمشق ، بعد وفاة ابنه وزوجته . – أسس في عام 1928 النادي الموسيقي الشرقي السوري .
  • – أسس أول نقابة موسيقية في سورية ، أغلقت بعد فترة قصيرة بسبب الاستعمار الفرنسي .
  • – عمل في وزارة المعارف فعين أستاذة للموسيقا في دار المعلمات وبعض المدارس في دمشق .
  • – ضبط أوتار الكمان لتتلاءم مع موسيقا التخت الشرقي على النحو التالي ” صول ، ره ، صول ، دو ” .
  • – هو ألمع المؤلفين الموسيقيين الذين انصرفوا إلى الموسيقا من دون الغناء الثلاثي الكبير ” توفيق الصباغ ، وجمیل عويس ، وشفيق شبيب ” ، وقد نجد عند هؤلاء أعمالا غنائية ، أما ” الصباغ ” فلا نجد بين آثاره عملا غنائية واحدة وهو أغزر هذا الثلاثي إنتاج .
  • – كتب في كل القوالب الشرقية بدءا من ” البشرف ، والسماعي واللونغا ” مرورا ب ” الفانتازي والرقصات ” وانتهاء بالدولاب والتحميلة ” ، وإذا كانت الظروف ، قد أحلت مواطنة الحلبي ” سامي الشوا ” الملقب ” أمير الكمان ” في مركز الصدارة فإن العازفين والضالعين بمواطن الفن وخفاياه يقولون بأفضليته على ” الشوا ” في هذا المضمار .

من أهم مؤلفاته الموسيقية :

مقطوعة ” عواطف ” مقطوعة تجمع بين الموسيقا الغربية والموسيقا الشرقية ، كما كتب عدة كتب عن الموسيقا منها ” تعليم الفنون ” 1932 ، و ” المجموعة الموسيقية ” ، و ” الدليل الموسيقي العام ” عام 1950 ، و ” البشارف والسماعيات ” ، أما مؤلفاته الموسيقية فهي تقاسيم على مقام فرحفزا ، ” مقطوعات الوداع ” ، ” طلوع الفجر ” ، ” الكمنجة تتكلم ” ، ” سماعي حجاز کار ” ، ” بشرف جهاركاه ” ، ” البشرف التوفيقي ” ، ” سماعي عجم عشيران ” ، ” سماعي صبا ” ، ” سماعي بياتي ” ، ” سماعي حجاز کار کردي ” ، ” سماعي سیكاة ” ، ” عواطف ” مقطوعة موسيقية .

توفي عام 1964 { { الرحمة لروحه }

تحميل الكتاب من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *